الجمعة , 27 أبريل 2018

” ليس بعد “

بقلم : عادل مصطفى

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أعتقد أن ما يحدث في ايران حاليا من مظاهرات واحتجاجات شعبية لن يكون نهاية حكم الملالي هناك .. أسباب كثيرة وعديدة تؤكد هذا الاعتقاد القائم علي تحليل سياسي لمنطقة الشرق الاوسط وما يحاك لها في دوائر السياسة في الغرب ومن ورائهم أسرائيل .

من بين هذه الاسباب ان دور ايران لم ينته بعد حيث انهم في حاجة ماسة اليها لتنفيذ دور محدد ومرسوم بكل دقة وعند الانتهاء من تحقيق هذا الهدف ستقوم ثورة شعبية يسقط بعدها حكم الملالي بعد ان يصبح ورقة محروقة لدي الغرب .

لن يتم اسقاط ايران قبل انتهاء الازمة في سوريا وحل مشكلة اليمن ومزيد من جذب دول الخليج الي الغرب وبعد الاقتناع بعدم الاستفادة المادية منهم حيث تمثل ايران الخوف الاكبر وبعبع للخليج مع التأكيد علي تصدير هذه الصورة وان ايران تسعي الي الهيمنة والسيطرة علي الخليج لتكون قوي اقليمية مؤثرة .. حتي الان هناك سيطرة تامة علي ايران ولا تستطيع ان تخرج عن النص .

نعم هناك بعض التصرفات التي تقوم بها ايران ولكنها لا تكون مؤثرة وتتم برضاء الغرب وفي بعض الاحيان يغض البصر عنها وهي في النهاية والبداية لن تؤثر علي ما يتم التخطيط له .

علي الرغم من توحد أهداف كل من ايران والغرب واسرائيل في السيطرة علي المنطقة العربية ألا أنهما مختلفان تماما ولن يترك الغرب ايران تصل الي هذا الهدف بل هو يستخدمها لاضعاف الدول العربية لسهولة السيطرة عليها ثم يتم الاجهاز عليها .

بلا شك هذا ما سيحدث ولكن ليس الآن لذلك سيترك الغرب الحكومة الايرانية تفعل ما تريد مع المتظاهرين دون اي اعتراضات او حتي إدانات لاخماد الثورة لحين اشعار آخر.

شاهد أيضاً

ازرعوا الأمل .. تمسكوا بالحلم العربي

بقلم : فهمى عنبه ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ** لسنا مع الذين يهاجمون مؤتمرات القمة العربية.. ويطالبون بالغائها …