الجمعة , 22 مارس 2019
الرئيسية / مصر / الاخبار / علام : مصر ستعانى من شح المياة .. السنوات القادمة

علام : مصر ستعانى من شح المياة .. السنوات القادمة

محمد نصر علام
محمد نصر علام

قال الدكتور محمد نصر الدين علام، وزير الرى الأسبق، أن مصر يجب أن تضع السياسات اللازمة  ن للتعامل مع أزمة الجفاف ، التى تضرب إثيوبيا، مشيراً إلى أن ذلك سيؤدى  ، إلى سلسلة من السنوات  ، التى تشهد فيضانات منخفضة، ما يؤثر على مخزون السد العالى المائى.

وأكد علام أنه عندما يحدث جفاف ، ينخفض معدل تدفق الأنهار الثلاثة : “النيل الازرق والسوباط وعطبرة”، التى تنبع من الهضبة الإثيوبية  ، والذين يمثلون مجتمعين حوالى 85 % ،  من تدفق نهر النيل الوارد إلى مصر، ما قد يؤدى إلى سلسلة من السنوات  ، ذات الفيضانات المنخفضة، ما سوف يؤثر تأثيراً بالغاً  ، على مخزون السد العالى المائى وبالتالى على قدرته فى توليد الكهرباء، وتأمين حصة مصر المائية  ، التى تبلغ 55.5 مليار متر مكعب فى العام.

وأضاف أن ما يضاعف هذه الآثار السلبية ، إذا قامت إثيوبيا بتخزين مياه سد النهضة، أنه أثناء سنوات الجفاف ،  سوف يزيد من تفاقم آثار الجفاف على مصر، وبشكل لم تراه من قبل  ، وعليه يجب الإسراع بالتفاهم مع إثيوبيا  ، حول إدارة سنوات الجفاف ، وبما يقلل الآثار السلبية على البلاد .

وأوضح أن ذلك يتطلب من مصر  ، التقليل فى بعض المحاصيل الشرهة للمياه، على رأسها منع زراعة مساحات الأرز ،  إلا فى مساحات قليلة فى شمال الدلتا، وتحديداً فى ثلاث محافظات : “كفر الشيخ والدقهلية والبحيرة”  ، لمنع تداخل مياه البحر  ، ومساحة لا تزيد عن نص مليون فدان على الأكثر، وتقليل زراعة مساحات قصب السكر فى الصعيد مع تشجيع التوسع فى زراعة بنجر السكر  ، فى الوجه البحرى، لتعويض نقص الانتاج، وتقليل مساحات “البرسيم”  ، وخاصة الحجازى الدائم  ، لتقليل المقننات المائية.

وطالب علام بضرورة إعادة النظر  ، فى تخصيص جزء من المياه الجوفية ، المتاحة كاحتياطى استراتيجى للدولة ،  لاستخدامات مياه الشرب بدلاً من التوسعات الزراعية.

 

شاهد أيضاً

الزراعة توقف استيراد الطماطم ” مجعدة الأوراق “

  أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، أنها تأكدت من صحة شكاوى مزارعى الطماطم  ، من …