الجمعة , 22 يونيو 2018
الرئيسية / المزيد / أنوار الإيمان / صحابية .. من أجمل النساء وأعبدهن .. كل من يتزوجها .. ينال الشهادة

صحابية .. من أجمل النساء وأعبدهن .. كل من يتزوجها .. ينال الشهادة

كتبت ـ زينب وهبه

الصحابية الجليلة ، عاتكة بنت زيد بن عمرو بن نفيل ، شقيقة سعيد بن زيد،  أحد المبشرين بالجنة، وهي أيضًا ابنة عم أمير المؤمنين ، عمر بن الخطاب ، رضي الله عنه ، وإحدى زوجاته .. أسلمت وهاجرت مع من هاجروا، وكانت من أجمل النساء وأعبدهن، فصيحة اللسان وشاعرة بليغة.

روي عن عبدالله بن عمر  ، أنه قال عنها: “من أراد الشهادة فليتزوجها” .. وبالفعل فكل من تزوج بها من الصحابة الكرام مات شهيدًا.

إنها الصحابية الكريمة عاتكة بنت زيد بن عمرو بن نفيل, والتي ذكر أصحاب السير أنها تزوجت بعبد الله بن أبي بكر رضي الله عنه، وبقيت عنده حتى أصابه سهم في حصار الطائف ، مات في أثره في المدينة، ثم تزوجها زيد بن الخطاب رضي الله عنه على ما قيل، وبقيت معه حتى استشهد في اليمامة، ثم تزوجها عمر بن الخطاب ، رضي الله عنه، وبقيت معه حتى استشهد، ثم تزوجها الزبير بن العوام، وبقيت عنده حتى استشهد رضي الله عنهم أجمعين.

وروى البغدادي ، أنّ الإمام علياً بن أبي طالب  ، رضي الله عنه  ، خطبها فأبتْ؛ خوفاً عليه. فبعد انقضاء عدّتها من الزبير، جاءها علي بن أبي طالب- كرَّم الله وجهه- خاطباً ، فقالت له: إنّي لأضن بك يا ابنَ عمّ رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم – عن القتل، فأخذ برأيها ورجع عن خطبتها، وكان يردّد بعد ذلك: من أحبَّ الشهادة الحاضرة فليتزوَّج عاتكة.

شاهد أيضاً

كيف نصنع من ” الفاشل ” ناجحاً .. على طريقة #محمد_صلاح؟!!

>> العالم المصري الجليل أحمد زويل : لا يمكن أن يبدع الخائفون  .. الغرب يدعمون …