الثلاثاء , 26 سبتمبر 2017
الرئيسية / تقارير وتحقيقات / إسرائيل .. المجندات : نعيش فى “جو” من #التحرشات_الجنسية والاغتصاب

إسرائيل .. المجندات : نعيش فى “جو” من #التحرشات_الجنسية والاغتصاب

التحرش بالمجندات في الجيش الإسرائيلي
التحرش بالمجندات في الجيش الإسرائيلي

كتب ـ على النجار

قال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي ، أن غالبية الجنديات اللاتي أبلغن أنهن تعرضن لتحرش جنسي  ، حدث ذلك أكثر من مرة. قالت %6 من الجنديات إنهن تعرضن لتحرش جنسي مرتين أو ثلاث مرات أثناء الخدمة العكسرية، وقالت %3 من الجنديات إنهن تعرضن لتحرش جنسي أربع مرات وأكثر.، بحسب استطلاع رسمى نشرت تفاصيله للمرة الأولى، في صحيفة “هآرتس” .

وفق ما يتبين من الاستطلاع، فإن نسبة الإبلاغ عن التحرشات والمضايقات الجنسية في الجيش الإسرائيلي أعلى بكثير: %60 من المستطلعة آراؤهن أشرن إلى أن هناك “جو من التحرشات الجنسية” في الوحدة التي يخدمن فيها. فقد وصفن بيئة يسمح الضباط أو الجنود لأنفسهم بأن يروا نكات وقصصا جنسية، وأن يبدو ملاحظات جنسية ضارة أو أن ينشروا صورا ذات طابع إباحي. رغم أن هذا المعطى يعكس انخفاضا مقارنة بعام 2014 (صرح %65 من المشاركات في الاستطلاع في ذلك العام أن الجو في الجيش ذا طابع جنسي)، ولكنه لم يعكس ظاهرة سائدة في وحدات الجيش.

شارك فى الاستطلاع الرسمى ، عينة تمثيلية من الجنديات والضابطات المبتدئات ، تضم الآلاف من المستطلعة آراؤهن من الجنديات والمقاتلات، الجنديات في وحدات الجبهة، وضابطات برتبة نائب.

وفي البداية، سُئلت الجنديات حول سلسلة من الأحداث التي تعد تحرشا جنسيا: هل توجه إليهن ضابط أو جندي أو صفّرَ لهن بشكل جنسيّ، هل اقترح عليهن امتيازات أو معاملة خاصة مقابل ممارسة علاقات جنسية، هل أبدى ملاحظة بشكل متكرر حول جسمهن، مظهرهن، أو نشاطهن الجنسي، هل حاول الاتصال بهن أو تقبيلهن خلافا لرغبتهن.

بعد ذلك فقط، سُئلت المشاركات بشكل مباشر إذا تعرضن لتحرش جنسي أثناء خدمتهن في الجيش وكم مرة حدث ذلك.

كذلك، طُلِب من المشاركات أن يخبرن مَن تحرش بهن – هل حدث ذلك من قبل الضباط، الجنود في الوحدة التي يخدمن فيها أو في وحدات أخرى، من قبل جنود في الاحتياط أو آخرين، وأي نوع من التحرش الجنسي تعرضن له.

وأبلغت 57%‏ من المشاركات في الاستطلاع أنهن تعرضن لإيحاءات جنسيّة ضارة، وقالت ‏35%‏ من المشاركات إن الرجال لمسوا جسدهن، واستخدموا لغة الجسد أو حركات ذات طابع جنسيّ، غمزنهن، وقالت ‏12%‏ إن هناك من كشف عن جسمه أمامهن مثيرا ارتباكهن، وقالت ‏5%‏ إنه اقتُرِح عليهن ممارسة الجنس مقابل الحصول على مكافآت.

بالإضافة إلى ذلك، شهدت %3 من الجنديات أنهن تعرضن لتهديد أو لتعامل ضار لأنهن رفضن إقامة علاقات جنسيّة و %1 من الجنديات أعربن عن أنه جرت محاولات للتحرش بهن جنسيّا أو أنهن تعرضن لهجوم.

وأجري البحث بعد حدوث عدد من التحرشات انتهت باتهام ضباط كبار بممارسة انتهاكات جنسيّة وحظيت باهتمام في وسائل الإعلام.

كما أظهرت معطيات نشرتها الشرطة العسكرية الإسرائيلية، تصاعد حجم الجرائم الجنسية التي ارتكبت في الجيش الإسرائيلي عام 2015.

وبحسب التقرير الذي نشرته صحيفة يديعوت أحرونوت يوم الخميس الماضي، فقد سجّل العام الماضي 12 جريمة اغتصاب اُرتكبت في صفوف الجيش، أي بمعدل جريمة واحدة شهرياً.

وأضاف التقرير، أن الفترة ذاتها سجّلت وقوع 92 جريمة تحرش جنسي، مشيراً إلى أن معظم المتورطين في هذه الجرائم هم ضباط ذوو رتب عالية.

شاهد أيضاً

الفتاة الأفعى

الفتاة ” الأفعى” .. تثير اهتمام العالم

  لفتت الشابة الفلبينية “فتاة الأفعى” ، انتباه معظم الهيئات الطبية ، بمرضها الوراثي النادر …